Monday 22, Apr 2019

هل حقًا حمية " الديتوكس "أو التخلص من السموم فعالةً وتساعد في تنظيف أجسامنا وتطهيرها؟

جرى الترويج لحمية الديتوكس أو التخلّص من السموم، ومنظّفات الجسم الشهيرة ترويجًا هائلاً في وسائل الإعلام، واعدةً بالتخلص من سموم الجسم، وتقوية جهاز المناعة، وإنقاص الوزن أو التخلص من الدهون الزائدة. غير أنّه حتى يومنا الحاضر لم يتوفر أي دليل علمي يثبت فعالية تلك الأنظمة الغذائية أو دورها في تنقية الجسم من السموم المكتسبة من البيئة.  في الحقيقة، أجسامنا تتمتع بقدرة طبيعية على التخلص من السموم، دون الحاجة لأيّة مواد سحرية تساعد في ذلك.  إنَّ جهاز تصريف السموم الطبيعي في أجسامنا، يتألّف من الكبد والرئتين والكليتين والبشرة.  أمّا حمية التخلص من السموم فتعتبر طُعمًا ممتازًا لمن يرغبون في حلٍ سريع.  لذلك، فلا بد وأن يصرف الناس تركيزهم عن الحلول السريعة والعلاجات السحرية، وعليهم أن يعتنقوا نهج تغيير نمط الحياة إلى نمط حياة صحي ليتضمّن تناول الأطعمة المتنوعة والمتعددة بكميات معتدلة، وتجنب الأطعمة الغنية بالدهون والسكر، والحرص على ممارسة الأنشطة والحركة.

 

Top