Tuesday 25, Jun 2019

لماذا نسمع أحياناً أصواتاً لا وجود لها

من المؤكّد بأنّك اختبرت السيناريو التالي: تمكث بمفردك في المنزل ليلاً والسكون مخيّم. لكن، حالما تمعن السمع، يخيّل إليك بأنّك تسمع أصواتاً، متكرّرة أحياناً. فهل هي من نسج خيالك؟ هل هي نسخة جديدة لفيلم رعب عن الأشباح؟ بالتأكيد لا. هذه الأصوات حقيقيّة ولكنّها غير صادرة من الخارج بل من الداخل. باختصار، أنت تنصت إلى صوت جسمك. يمكن إثبات هذه النظريّة بوضع شخص يتحلّى بحاسّة سمع دقيقة في غرفة عازلة تمتصّ جدرانها أيّ صوت كان، وسرعان ما يتحوّل انطباع الصمت المطبق في الثواني الأولى إلى "تهيّؤات" صوتيّة مختلفة.

 

Top