Thursday 20, Jun 2019

في رحلة مذهلة إلى مهرجان السعادة في تايلندا- "تايلندا هابينس"

 

بانكوك في ٢٥ تموز / يوليو ٢٠١٤ – توافدت أكثر من ٩٠٠ وسيلة إعلام خاصّة بالسفريّات وشبكات الإنترنت ومشاهير ومدراء تنفيذيّين في مجال السياحة والسفر، من ٤٧ بلداً ومنطقة إلى تايلندا في شهر تموز / يوليو المنصرم، وذلك ضمن واحدة من أكثر الرحلات العائليّة، ضيافةً وتنظيماً بإشراف وزارة السياحة التايلنديّة، كجزء من حملة تجديد القوى والنشاط، بعد الأزمة الخانقة التي عصفت بها مؤخّراً.

أطلق على الحدث تسمية Thailand’s Best Friends Forever Mega Fam Trip  او "رحلة افضل أصدقاء دائمين لتايلندا " للتأكيد على أنّ السياحة التايلنديّة استعادت عافيتها بالكامل. كما سعى الحدث إلى هدف آخر على القدر ذاته من الأهميّة، ألا وهو إعادة البسمة إلى وجوه الشعب التايلندي بعد أشهر من اللااستقرار. ساعد هذا الحدث أيضاً على تأكيد عودة السياحة التايلنديّة إلى طبيعتها ومحو ايّ شكوك بهذا الشأن، وأعاد الثقة إلى الزوّار في مجال استئناف رحلات السياحة او العمل او النشاطات والمناسبات الثقافية والاجتماعية، إلى تايلندا.

وقد استُقبل المشاركون في الحدث بحفاوة في ال Centara Grand Hotel حيث أمّنت إقامة معظم الضيوف، ثمّ انخرطوا مباشرة في احتفالات مهرجانات السعادة في شوارع تايلندا، في اهمّ محلّة للأعمال والتسوّق، في وسط مدينة بانكوك.

كجزء من وسائل الإعلام والصحافة، كنّا جدّ مسرورين للمشاركة في هذا الحدث من تنظيم وزارة السياحة التايلنديّة خصوصاً أنّنا لقينا ترحيباً حارّاً من الشعب التايلنديّ المضياف وتنعّمنا بكرم أرضه. بدون نسيان برنامج الزيارة الممتع والمثير للاهتمام  والتحضيرات الدقيقة الكاملة والمتكاملة المرافقة له.

فور وصولنا، ساهمت جلسة تدليك تايلنديّة مبرمجة مسبقاً، في مساعدتنا على الاسترخاء ونسيان تعب السفر. وبعد التأكيد على الحجوزات في فندق LEBUA الفخم وتناول وجبة غداء تايلندية لذيذة، انتقل وفدنا للانضمام إلى مجموعة أخرى آتية من مختلف المدن العالميّة، في مركز المؤتمرات في بانكوك للمشاركة في حفل استقبال حارّ ومخصّص لروّاد الرحلة.

ومن هناك، انتقل الحشد إلى LE MERIDIEN  PLAZA ATHENEE BANGKOK حيث أعدّت لنا وليمة عشاء فاخرة من ثمار البحر المتنوّعة. وإنّما، قبيل ذلك، كانت لنا محطّة في إحدى أنحاء Ratchaprasong للمشاركة في نشاطات مهرجانات الشارع ومختلف اللوحات الفنّية والموسيقية، حيث كانت الأجواء أكثر من ممتعة فعلاً.

في اليوم التالي، وبعد تناول وجبة فطور غنيّة في الفندق، سافر الحشد إلى CHIAN MAI في شمال غرب البلاد حيث تعرّف إلى الهدف الأساسيّ لهذه الرحلة.

 

نشاطات سياحيّة مرتكزة على الجماعات المحلّية:

زار المشاركون في الرحلة سوق يوم السبت ومعمل الأحجار الكريمة ثمّ انتقل بالسيارات إلى محطة الأبحاث Dheem Thok Royal Project Research Station  الملكيّة، حيث تعرّف الجميع إلى الورود والحياة النباتيّة والثقافة الزراعيّة والتقنيات المحليّة في ما يتعلّق بالزراعات الأوّلية، والنبتات التزيينيّة والمشاهد الطبيعيّة وأعلى مواقع الجبال، وصناعة القماش اليدويّة والطهو التايلندي التقليديّ وجولات المشي الطويل في ارجاء الطبيعة الوعرة والغابات بأعشابها الطبّية والعلاجية مثل الأوكاليبتوس – بلسم النمر- الزنجبيل، وكانت زيارة ايضاً  الى مزارع الأرزّ فضلاً عن زيارة ثلاث قرى تندرج ضمن برنامج تحفيز نمط العيش المحلّي على الانخراط في المجال السياحيّ.

بإيجاز، كانت الرحلة رائعة وكذلك بالنسبة إلى المشاهد الطبيعيّة الخلاّبة خلال التنقّل من جبل إلى آخر. فقد استمتع الجميع بمشاهدة شروق الشمس وغروبها وألوان المناظر الجبلية الساحرة علماً بأنّنا لم نكتفِ بترسيخ هذه الذكريات في أذهاننا بل التقطناها بفضل عدسة كاميراتنا لتشاطرها مع الأحبّاء عند العودة إلى الوطن.

  • Title: في رحلة مذهلة إلى مهرجان السعادة في تايلندا- "تايلندا هابينس"
  • Posted by:
  • Date: 8:01 AM
  • Tags:
Top