Saturday 15, Jun 2019

الفيتامينات

الفيتامينات يأخذها الإنسان من النباتات والحيوانات في الغذاء الطبيعي ولقد اصبح من الممكن تصنيعها .

  1. والفيتامينات تتوفر بكميات وافية في الغذاء العادي المتوازن ويحدث النقص :
    عندما يكون الغذاء غير متوازن في الدول الفقيرة
  2.  وعند الأشخاص الذين يتناولون غذاء محدد
  3. أو الأشخاص الذين يعانون من سوء الامتصاص
  4.  أو عندما تزداد الحاجة إليها كما يحدث أثناء فترات النمو والحمل والإرضاع- أو كما في فرط نشاط الدرقية والحمى والأمراض التي تؤدي إلى الهزال.

فيتامين أ
إن فيتامين أ يمنع الإصابة بالعشى الليلي ( Night Blindness ) و غيره من أمراض العيون , بالإضافة إلى بعض الأمراض الجلديه مثل حب الشباب ( Acne Vulgaris ) و هو يقوي جهاز المناعة و يساعد على إلتئام قرح المعدة و الأمعاء.
و هذا الفيتامين المهم يبطئ أيضاً عملية الشيخوخة و لا يستطيع الجسم استخدام البروتين و الإستفادة منه من غير وجود فيتامين أ.

أما الكاروتينويدات أو الجزرائيات , هي مجموعة من المركبات وثيقة الصلة بفيتامين أ و في بعض الحالات يمكن أن تعمل كمواد قابلة للتحول إلى فيتامين أ و بعضها يعمل كمضاد للأكسدة أو يكون له وظائف أخرى مهمة.
و أكثرها شهرة هو بيتا كاروتين Beta Carotene , و عند تناول الطعام أو المكملات المحتوية على بيتا كاروتين , فإن بيتا كاروتين يتحول إلى فيتامين أ في الكبد , و طبقاً لتقارير حديثة فإن البيتا كاروتين يساعد على الوقاية من السرطان عن طريق التخلص من الشقوق الحرة (الشوادر الحرة) Free Radicals أو معادلتها.

مصادر فيتامين أ ( من أين تحصل عليه )

يمكن الحصول على فيتامين أ من مصادر حيوانية مثل الكبد و زيوت كبد السمك و الزبدة و صفار البيض.
و يمكن الحصول على الكاروتينويدات من مصادر نباتية و خاصة الفاكهة مثل المشمش و الخوخ و البرقوق و المانجو و الخضروات ذات الأوراق الخضراء و الصفراء , مثل الجزر و الخس و النعناع و المقدونس و عشب البحر و البروكلي و القرع العسلي و البطاطا الصفراء.
و يحتاج الجسم إلى 4000 وحدة دولية يومياً من فيتامين أ.
ولكن هناك تحذيرات وهي :

إذا كنت تعاني من مرض في الكبد , لا تتناول جرعة من قيتامين أ أكثر من 10 آلاف وحدة دولية يومياً.
السيدات الحوامل , لا تتناولن كذلك أكثر من 10 آلاف وحدة دولية من فيتامين أ يومياً.
الأطفال , يجب عليهم أن لا يتناولوا أكثر من 18 ألف وحدة دولية من فيتامين أ يومياً لأكثر من شهر.
 

فيتامين د D
يحتاج الجسم فيتامين د أو كالسيفيرول Calciferol لإمتصاص الكالسيوم و الفسفور من الأمعاء و الإستفادة منهما. و هو ضروري للنمو , و مهم بصفة خاصة للنمو و التطور الطبيعي للعظام و الأسنان في الأطفال.فيتامين د يحمي من الضعف العضلي و يدخل في عملية تنظيم ضربات القلب , و هو مهم أيضاً في الوقاية من هشاشة العظام Osteoporosis و نقص الكالسييوم في الدم و علاجهما, و يقوي جهاز المناعة و هو ضروري لوظائف الغدة الدرقية و عملية التجلط الطبيعية للدم.

مصادر فيتامين د D :
زيت كبد السمك و منتجات الألبان و البيض كلها تحتوي على فيتامين د , و يوجد هذا الفيتامين في سمك السلمون و السردين و التونه , و كذلك يوجد في الشوفان و البطاطا و الزيوت النباتية , كما يتكون فيتامين د في الجسم بتأثير أشعة الشمس (أشعة الشمس ضرورية لتكون فيتامين د الفعال) .
ويحتاج الجسم إلى 200 وحدة دولية يومياً للرجل و 200 وحدة دولية يومياً للمرأة من فيتامين د.
وأما مايعوق امتصاص فيتامين د D :

فالإضطرابات المعوية و إضطرابات وظائف الكبد و الحوصلة الصفراوية تعوق إمتصاص فيتامين د , و كذلك بعض مدرات البول مثل الكلورثيازايد و الهيدروكلوروثيازايد تسبب إختلالاً في النسبة بين الكالسيوم و فيتامين د في الجسم.

فيتامين هـ E
فيتامين [ هـ] أو التوكوفيرول هو مضاد للأكسدة و له أهمية في الوقاية من السرطان و أمراض القلب و الأوعية الدموية , و هو ضروري لإصلاح الأنسجة و مقيد في علاج متلازمة ما قبل الحيض Pre-Menstrual Tension و يساعد في منع الإصابة بالمياة البيضاء Cataract في عدسة العين و يحسن الأداء الرياضي و يرخي التقلصات العضلية للساق و يحافظ على سلامة الأعصاب و العضلات , و يقوي جدار الشعيرات الدموية.

مصادر فيتامين هـ E :
يوجد فيتامين ها في المصادر التالية : الزيوت النباتية و الخضروات الورقية الداكنة و البقول و المكسرات و البذور و الحبوب الكاملة و اللحوم و الأسماك و الحليب.
يحتاج الجسم إلى 10 مليجرام يومياً للرجل و 8 مليجرام يومياً للمرأة من فيتامين هاء.
ملاحظة :
يحتاج الجسم إلى عنصر الزنك لكي يحافظ على المستوى الطبيعي لفيتامين هاء في الدم.
فيتامين ك K
يحتاج الجسم لفيتامين ك لإنتاج مادة البروثرومبين ProThrombin الضرورية لتجلط الدم, و هو ضروري ايضاً لتكوين العظام و إصلاحها و أيضاً ضروري لتخليق مادة الأوستيوكالسين و هو البروتين الموجود في النسيج العظمي و الذي تتبلور عليه أملاح الكالسيوم و بالتالي قد يُساعد على منع هشاشة العظام , و يلعب فيتامين ك دوراً مهماً في الأمعاء و يساعد على تحويل الجلوكوز Glucose إلى جليكوجين Glycogen و يتم تخزينه في الكبد مما يُنشط الوظائف الصحية للكبد.
مصادر فيتامين ك K :
يوجد في بعض الأطعمة و منها الأسباراجوس و البروكلي و الكرنب و الخضروات الورقية الداكنة و صفار البيض و الكبد و الشوفان و فول الصويا و القمح.
يحتاج الجسم إلى 80 مايكروجرام يومياً للرجل و 65 مايكروجرام يومياً للمرأة من فيتامين ك.
تحذيرات من تناول فيتامين ك K :
بالنسبة للمرأة الحامل : لا تتناولي جرعات عالية من فيتامين ك الإصطناعي (ميناديون) خلال الأسابيع الأخيرة من الحمل لأنه قد يؤدي إلى تفاعل سمي في الطفل الوليد.

فيتامين ج C

فيتامين ج أو حمض الأسكوربيك Ascorbic acid هو مضاد للأكسدة و يحتاجه الجسم لنمو الأنسجة و إصلاحها و في أداء الغدة الكظرية Adrenal Gland لوظائفها و لسلامة اللثة. و يزيد فيتامين ج من إمتصاص الأمعاء للحديد , و هو ضروري في تكوين الكولاجين Collagen و يحمي من تجلط الدم و تكون الكدمات و ينشط إلتئام الجروح و الحروق.
مصادر فيتامين ج C :
يوجد فيتامين ج (سي) في الفواكه مثل الجوافه و التوت و الفراوله و الحمضيات, و الخضروات مثل الأسباراجوس و البروكلي و الكرنب و الأفوكادو و الفلفل الحلو و الفجل و السبانخ.
يحتاج الجسم إلى 60 مليجرام يومياً للرجل و 60 مليجرام يومياً للمرأة من فيتامين ج.

فيتامين ب 1 (ثيامين) :
هو أحد الفيتامينات من مجموعة فيتامينات ب . و هذه المجموعة تساعد على المحافظة على صحة و سلامة الأعصاب و الجلد و الشعر و الكبد و الفم , و كذلك المحافظة على النشاط العضلي السليم في القناة المعوية (الأمعاء) و وظائف المخ الطبيعية.
و تساعد مجموعة فيتامينات ب في إنتاج الطاقة عن طريق عملها مع الانزيمات المساعدة Coenzymes, و قد تكون مفيدة في تخفيف الإكتئاب و القلق. إن تناول فيتامينات ب مهم جداً لكبار السن لأن معدل إمتصاصها يقل مع تقدم العمر, بل لقد كانت هناك حالات مرضية شُخصت على أنها مرض ألزهايمر ثم تبين فيما بعد أنها حالات نقص فيتامين ب12.
فيتامين ب1 أو الثيامين يُنشط الدورة الدموية و يساعد في تكوين كريات الدم و التمثيل الغذائي للكربوهيدرات و إنتاج حمض الهيدروكلوريك Hydrochloric Acid في المعدة الضروري للهضم. و الثيامين أيضاً يحسن النشاط الإدراكي و وظائف المخ.

مصادر فيتامين ب 1 (ثيامين):
تشمل أغنى المصادر في الطعام بالثيامين ما يلي :
الأرز الأسمر (نخالة الأرز بصفة خاصة) , بياض البيض , السمك , البقول , الكبد , الفول السوداني , البسلة , جنين القمح و الحبوب الكاملة.
و من المصادر الأخرى , خميرة البيرة و المكسرات و الشوفان و البروكلي , و من الأعشاب التي تحتوي على الثيامين , الحلبة و بذور الشمر و جذور الأرقطيون و المقدونس و النعناع.
يحتاج الجسم إلى 1,2 مليجرام يومياً للرجل و 1,1 مليجرام يومياً للمرأة من فيتامين ب1.
فيتامين ب2 B2
يعتبر فيتامين ب2 أو الريبوفلافين ضروري لتكوين كريات الدم الحمراء و إنتاج الأجسام المضادة و التنفس الخلوي و النمو, و هو يخفف من إجهاد العين و له أهمية في الوقاية من تكون الماء الأبيض في العين.
وفيتامين ب2 يساعد في التمثيل الغذائي للكربوهيدرات و الدهون و البروتينات, و بمساعدة فيتامين أ فإنه يحافظ على الأغشية المخاطية في القناة الهضمية بحالة سليمة, و الريبوفلافين يسهل استهلاك الأنسجة للأوكسجين في الجلد و الأظافر و الشعر و يمنع الإصابة بقشرة فروة الرأس و يساعد على إمتصاص الحديد و فيتامين ب 6 في الأمعاء.
و فيتامين ب2 [ B2 ] أو الريبوفلافين له أهمية كبيرة أثناء الحمل لأن نقصه يمكن أن يلحق الضرر بالجنين النامي في الرحم حتى و إن لم تظهر علامات نقص الفيتامين على الأم الحامل.

مصادر فيتامين ب2 B2 :
توجد مستويات مرتفعة من فيتامين ب 2 في المنتجات الغذائية التالية:
اللبن و الجبن و بياض البيض و السمك و البقول و اللحم و الدواجن و السبانخ و الحبوب الكاملة و الزبادي . و توجد مصادر أخرى مثل الأسباراجس و الأفوكادو و البروكلي و الكرنب و الكشمش و عش الغراب و العسل الأسود و المكسرات.
أما الأعشاب التي تحتوي على فيتامين ب 2 تشمل الفصفصه و البابونج و بذور الشمر و الحلبه و الجنسنج و المقدونس و النعناع و المرمريه.

يحتاج الجسم إلى 1,3 مليجرام يومياً للرجل و 1,1 مليجرام يومياً للمرأة من فيتامين ب2.
فيتامين ب 3 B3
يسمى كذلك في كثير من المراجع حمض النيكوتينيك Nicotinic Acid و صورته الفعالة في الجسم هي النياسيناميد Niacinamide , و هو ضروري للدورة الدموية الطبيعية و سلامة الجلد , كما يساعد في أداء الجهاز العصبي لوظائفه و في التمثيل الغذائي للكربوهيدرات و الدهون و البروتينات و في إنتاج خمض الهيدروكلوريك في المعدة. و هو يقوم بدور في عمليتي إفراز الصفراء و العصير المعدي و في إنتاج الهرمون الجنسي , و النياسين يخفض من الكولسترول في الدم.
مصاردر فيتامين ب 3 B3 :
يوجد النياسين و النياسيناميد في كبد البقر و خميرة البيرة و البروكلي و الجزر و الجبن و دقيق الذرة و البيض و السمك و اللبن و الفول السوداني و جنين القمح و منتجات القمح الكاملة و اللحوم الحمراء و الدجاج.
يحتاج الجسم إلى 16 مليجرام يومياً للرجل و 14 مليجرام يومياً للمرأة من فيتامين ب3.
تـــــحــذيـــــرات :
النساء الحوامل و الأشخاص المصابين بالسكري أو المياة الزرقاء أو النقرس أو أمراض الكبد أو قرحة المعدة يجب أن يلتزموا الحذر عند استعمال مكملات النياسين , و إستعمال أكثر من 500 مليجرام يومياً من الفيتامين قد يسبب تلف في الكبد إذا استمر لفترة طويلة.

فيتامين ب5 أو حمض البانتوثنيك Pantothenic Acid
يُسمى أيضاً الفيتامين المضاد للتوتر , و هو يلعب دوراً في إنتاج هرمونات الغدة الكظرية و تكوين الأجسام المضادة و يساعد في الإستفادة من الفيتامينات و تمثيلها , و يساعد في تحويل الدهون و الكربوهيدرات و البروتينات إلى طاقة و تحتاجه جميع خلايا الجسم , و يتم تركيزه في أعضاء الجسم و هو يدخل في إنتاج المواد الكيميائية الناقلة للشحنات العصبية , و هذا الفيتامين عنصر أساسي في تركيب ( مساعد إنزيم أ ) <"font style="color:red;"> Coenzyme A و هو مادة كيميائية حيوية تدخل في كثير من الوظائف الأيضية الضرورية , و حمض البانتوثنيك ضروري لأداء القناة الهضمية لوظائفها الطبيعية.
مصادر فيتامين ب5 :
يوجد حمض البانتوثنيك في أطعمة كثيرة منها لحم البقر و خميرة البيرة و البيض و الخضروات الطازجة و الكبد و البقول و المكسرات و أسماك المياة المالحة و القمح الكامل.
يحتاج الجسم إلى 5 مليجرام يومياً للرجل و 5 مليجرام يومياً للمرأة من فيتامين ب5.

فيتامين ب 6 أو بايرودوكسين Pyrodoxine
يدخل في العديد من الوظائف الجسدية بما يفوق أي عنصر غذائي أخر تقريباً , و يساعد البايرودوكسين أيضاً في المحافظة على توازن الصوديوم و البوتاسيوم و يُنشط تكوين خلايا الدم الحمراء و هو ضروري للجهاز العصبي و لوظائف المخ الطبيعية و لتكوين الحمضين النويين DNA و RNA اللذين يحتويان على المعلومات الجينية الخاصة بعمليات التكاثر لجميع خلايا الجسم.
و يلعب فيتامين ب6 دوراً في المناعة ضد مرض السرطان و يُساعد في الوقاية من تصلب الشرايين و كذلك يثبط تكون مادة سامة تسمى هوموسيستين HomoCysteine و التي تهاجم عضلة القلب و تسمح بتراكم الكولسترول حول عضلة القلب.
مصاردر فيتامين ب 6 :
كل الأطعمة تحتوي على بعض من فيتامين ب 6 و مع ذلك فالأطعمة التالية الذكر تحتوي على أعلى كميات من هذا الفيتامين و هي خميرة البيرة و الجزر و اللحم و البسلة و السبانخ و الجوز و الموز و الأفوكادو و البروكلي و فول الصويا.

يحتاج الجسم إلى 1,3 مليجرام يومياً للرجل و 1,3 مليجرام يومياً للمرأة من فيتامين ب6.
 

وفاء حلمي عايش

أخصائبة تغية علاجية

 

 

  • Title: الفيتامينات
  • Posted by:
  • Date: 11:43 AM
  • Tags:
Top