Sunday 16, Jun 2019

إنقطاع النَفَس الليلي (Apnea) يساهم في متناذرة الجفون الهابطة

هذه المتناذرة تتميّز بفرط ارتخاء الجفون بالتزامن مع التهاب الملتحمة (الرَمَد- Conjunctivitis)، وتحديداً في الجانب (او الجهة) الذي ينام عليه الشخص. بيد أنَّ أحدث الدراسات الفرنسيّة والتي طالت عيّنة من 130 شخصاً تتراوح اعمارهم بين ال 25 وال 75 سنة، قد أظهرت ازدياد هذه الظاهرة في حالات الاضطرابات التنفّسية الليلية كانقطاع النَفَس الانسداديّ خلال النوم. ومتى سجّلت السعة التنفّسية مستوى منخفضاً للغاية، إزداد الاحتمال بنسبة 40%. تشوّهات في المرونة الخلوية للجفون وللمجاري الهوائية العليا، هي ما قد يشرح ترابط هذه الاضطرابات... 

Top