Thursday 18, Apr 2019

غداء وعشاء في آن

في ايّامنا هذه، لقد اعتدنا الجمع بين الفطور الصباحيّ والغداء، وخصوصاً على موائد المناسبات والاجتماعات في المؤسّسات والشركات الكبرى، بحيث يتمّ تقديم بوفيه او وجبات متنوّعة تتراوح بين اصناف الفطور وبعض الأصناف الأغنى والتي يمكن تناولها كغداء. وقد اسمينا هذا الموعد بال "برانش" اي ما يجمع بين البريكفاست واللانش (فطور وغداء بالإنكليزيّة)، والنتيجة؟ فطور غنيّ متأخّر يجعلنا نستغني عن الغداء. ولكن، هل تعرفون ظاهرة الغذاء- العشاء او ما يعرف بال "سلانش" (supper and lunch)؟ 

ما زلنا نذكر بحنين تلك اللحظات الممتعة حيث كان أفراد الأسرة قديماً وتحديداً الأولاد ليجتمعوا حول الطاولة، ويتناولوا وجبة العصر اللذيذة (كعك مع الشاي او شوكولاته مع الحليب، او فواكه مع الحلوى،...). هذه الاستراحة ليست شهيّة فقط بل وتساهم في تجديد القوى والنشاط. ولكنّها اليوم، لم تعد حكراً على صغار السنّ!

 

Top